الأخبار

الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات تكشف عن الحصص السوقية لمسجلي النطاق الوطني (.ae)

كشفت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات عن الحصص السوقية الخاصة بكل من المسجلين المعتمدين لديها والمسؤولين عن إدارة عمليات التسجيل في النطاق الوطني (.ae)، وذلك للنصف الأول من العام الجاري 2017.

وبحسب التقرير الصادر عن إدارة أسماء النطاقات في الهيئة فقد بلغ عدد الشركات المشرفة على عملية التسجيل 23 مسجلاً معتمداً، وقد جاءت مؤسسة اتصالات في المرتبة الأولى من حيث الحصة السوقية بنسبة قدرها 73%، تلتها في المرتبة الثانية شركة "إنسترا" (Instra) وبحصة سوقية نسبتها 6.4%، وجاءت في المرتبة الثالثة شركة "إيه. إي سيرفر" (AE server) وبحصة سوقية نسبتها 5%.

معلقا على هذا التقرير، قال سعادة حمد عبيد المنصوري، مدير عام الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات: "يعد النطاق الوطني (.ae) أحد أوجه الحضور الإلكتروني المميز لدولة الإمارات على شبكة الإنترنت، ونحن نلمس من وقت لآخر اهتماماً متزايداً من شركات القطاع الخاص على تسجيل نطاقاتها الوطنية الأمر الذي يعكس مكانة السوق الإماراتية وسمعتها، كما يعكس رغبة تلك الشركات في ترسيخ ارتباطها باسم الدولة. كما أن استخدام اسم النطاق الوطني يعد دلالة واضحة على ارتباطه بالموثوقية والمصداقية بالنسبة للشركات التي تمارس نشاطها في الدولة، لكونه يزيد من ثقة المتعاملين".

بدوره قال المهندس محمد الزرعوني، مدير إدارة السياسات والبرامج في الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات: "قمنا باتخاذ العديد من الخطوات التي تتيح للمتعاملين إنجاز عملية تسجيلهم ضمن النطاق الوطني وخلال فترة زمنية لا تتجاوز 3 دقائق، وقد ساهمت هذه الجهود في زيادة معدلات إقبال الشركات على التسجيل. ويشكل وصولنا إلى المرتبة الأولى على مستوى المنطقة العربية من حيث عدد المسجلين في النطاق الوطني دافعا نحو المزيد من الإنجاز".

تأسست إدارة أسماء نطاق الانترنت من قبل الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات كمنظم ومشغل التسجيل لاسم نطاق المستوى العلوي لرمز الدولة (ae.) واسم النطاق العربي (.امارات). وتتولى الإدارة مسؤولية تطوير وتنفيذ السياسة الخاصة باسم النطاق، وتنمية وتطوير وتسويق مساحات اسم النطاق، واعتماد وإدارة المسجلين، وتثقيف الجمهور وتقديم وتعزيز اسم النطاق، وتسهيل سياسة فض النزاعات حول اسم النطاق، وتمثيل اسم النطاق الوطني.