جهود الهيئة في الاستدامة

القيمة المؤسسية

الاستدامة

نسعى لخلق التأثير الإيجابي المطلوب على جميع المعنيين من خلال المحافظة على نموذج عمل مستدام

الهدف

استدامة الهيئة

ضمان استدامة قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للأجيال القادمة من خلال تضمين الاستدامة كقيمة فردية أساسية ودمجها باستمرار في نموذج الأعمال

أهداف التنمية المستدامة

والأجندة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة

أهداف التنمية المستدامة هي مجموعة أهداف اجتماعية واقتصادية وبيئية اتفق المجتمع الدولي على تحقيقها بحلول عام 2030. ويتألف إطار أهداف التنمية المستدامة من 17 هدفاً، وهي:

وكما تمثل أهداف التنمية المستدامة خطة عالمية لتحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئية، تشكل الأجندة الوطنية لدولة الإمارات برنامج عمل على المستوى الوطني يتطلع إلى التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.

يتناغم إطارا أهداف التنمية المستدامة مع الأجندة الوطنية لدولة الإمارات في نظرتهما المتعددة الأبعاد للتنمية وفي إيلائهما أهمية للعوامل الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.

  • القضاء على الفقر
  • القضاءالتام على الجوع
  • الصحة الجيدة والرفاه
  • التعليم الجيد
  • المساواة بين الجنسين
  • المياه النظيفة والصحية
  • طاقة نظيفة وبأسعار معقولة
  • العمل اللائق ونمو الاقتصاد
  • الصناعة والإبتكار والهياكل الأسياسية
  • الحد من أوجه عدم المساواه
  • مدن ومجتمعات محلية مستدامة
  • الاستهلاك والانتاج المسؤولان
  • العمل المناخي
  • الحياة تحت الماء
  • السلام والعدل والمؤسسات القوية
  • عقد الشركات لتحقيق الأهداف

هيئة تنظيم الاتصالات

دور الهيئة

كونها المنسق الرئيسي للمؤشر الوطني للخدمات الإلكترونية (الذكية) "بيئة مستدامة وبنية تحتية متكاملة"، يرتبط عمل الهيئة بأهداف التنمية المستدامة التالية:

بيئة مستدامة

وبنية تحتية متكاملة

تعمل حكومة دولة الإمارات على ضمان استمرارية التنمية المستدامة وتسعى إلى حماية البيئة وتحقيق التوازن بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

لذا تسعى الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 لتحقيق بيئة مستدامة من حيث جودة الهواء، والمحافظة على الموارد المائية، وزيادة الاعتماد على الطاقة النظيفة وتطبيق التنمية الخضراء.

وعلى صعيد البنية التحتية، تتطلع الأجندة الوطنية إلى أن تصبح الدولة الأولى عالمياً في جودة البنية التحتية للمطارات والموانئ والطرق، إضافة إلى تعزيز جودة توفير الكهرباء والاتصالات لتصبح الدولة في مقدمة الدول في الخدمات الذكية.