الأخبار

هاكاثون الإمارات 2019 ينطلق اليوم في العاصمة أبوظبي

انطلق في العاصمة أبوظبي اليوم "هاكاثون أبوظبي" وذلك في جامعة خليفة أبوظبي بمشاركة أكثر من 300 متسابق، من طلاب وموظفين وأصحاب شركات ورواد أعمال، وهو المرحلة الأولى من هاكاثون الإمارات 2019 (بيانات للسعادة وجودة الحياة)، والذي تنظمه الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية والخاصة، في مختلف إمارات الدولة بالتزامن مع شهر الابتكار.

ويقام هاكاثون أبوظبي على مدار ثلاثة أيام، حيث تضمّن اليوم الأول ورشاً تعريفية حول آليات عمل الهاكاثون، وكيفية العمل ضمن فرق تضم أشخاصاً متعددي المعارف والاهتمامات، والتعامل مع البيانات بهدف الوصول إلى حلول تعبّر عن احتياجاتهم، وتسهم في سعادة المجتمع وتعزيز جودة الحياة، ويمكن للمتنافسين من خلال هذه الورش التعرف على أدوات تحليل البيانات، وأدوات عرض البيانات، ومفاهيم البيانات، وكيفية العمل مع البيانات الحكومية الإماراتية، والبيانات الجغرافية المكانية المتقدمة.

وبعد انتهاء المرحلة التمهيدية، انخرطت الفرق في العملية التنافسية لتطوير الحلول والأفكار وفقاً للتحديات المعطاة مسبقاً، والتي تعبّر عن أولويات حكومية ومجتمعية، واستمرت في هذه الأثناء عمليات التدريب على هامش الهاكاثون في مجالات مثل العمل ضمن الفريق، ومهارات العرض والتواصل، والتطوير والبرمجة، وتحليل البيانات.

وسيستكمل المتسابقون عملهم في اليوم الثاني ضمن الفرق نفسها، فيما تستمر عمليات التدريب، أما في اليوم الثالث، فسيتوقف عمل الفرق في منتصف اليوم، وذلك استعداداً لعملية التحكيم التي يشارك فيها خبراء وأكاديميون ومسؤولون.

وفي عملية التقييم ستتاح الفرصة للفرق المتنافسة لعرض النتائج التي توصلوا إليها على المنصة ضمن مدة زمنية محددة، بهدف النجاح في إقناع المحكمين بعدة أمور من بينها جدوى الحل أو المشروع المبتكر، وقابلية تطبيقه على أرض الواقع، واستناده إلى بيانات حقيقية مستقاة من منصة البيانات الحكومية المتاحة، وستكون قدرة الفريق على العرض واحدة من المعايير المهمة في تحديد الفائزين.

وعلّق سعادة حمد عبيد المنصوري مدير عام الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات على انطلاق الهاكاثون قائلاً: "يتزامن هاكاثون الإمارات مع شهر الابتكار، وذلك في رسالة واضحة بأن دولة الإمارات تسعى لأن تكون ضمن الدول الأكثر ابتكاراً على مستوى العالم، وبما يتوافق مع رؤية الإمارات 2021 والأجندة الوطنية، وكذلك من خلال استشراف المستقبل وتعزيز الكفاءات الوطنية وإدخالها في أجواء تنافسية على أرضية التفكير التشاركي والعمل الجماعي وتطوير الأفكار الإبداعية لمواجهة التحديات."

وأضاف سعادته: "من أهم ما يميز الهاكاثون أنه يجسد الشراكة وتضافر الجهود بين الحكومة والقطاع الأكاديمي والشركات وأفراد المجتمع، الأمر الذي يعكس صورة إيجابية عن مجتمع المدينة الرقمية في ظل عصر البيانات الآخذ في الاتساع يوماً بعد يوم". 

بدوره رحب سالم الحوسني نائب مدير عام الهيئة لقطاع الحكومة الذكية بالإنابة بالجهات المشاركة وقال: "الدول في عالم اليوم تتقدم بمشاركة شرائح المجتمع جميعها في عملية البناء والتطوير وتقديم الرؤى والأفكار والحلول المستقبلية، وهذا بالضبط ما يهدف إليه هاكاثون الإمارات 2019 (بيانات للسعادة وجودة الحياة)، حيث يهدف الهاكاثون إلى استقطاب المهتمين والخبراء بمجال تحليل البيانات، لوضع أفكار وحلول لتحديات معينة، وذلك من خلال تحليل البيانات التي توفرها الجهات الحكومية، ويسعى الهاكاثون للخروج بأكبر كم من الأفكار البناءة، التي يمكن من خلالها وضع تصور للقرارات والاستراتيجيات التي يبنى وفقها مستقبل الدولة، وتساعد في تحقيق رؤية الإمارات 2021، ومن بعدها رؤية الإمارات 2017".

وتتضمن تحديات الهاكاثون لهذا العام العديد من المواضيع مثل التقنيات الرائجة، الصحة، البيئة، الاستدامة، الأمن والسلامة، التوظيف، التعليم، التنمية الاجتماعية، العدالة، تعزيز أسلوب الحياة في الإمارات العربية المتحدة.

كما وتم هذا العام إطلاق جائزة أفضل تغطية إعلامية لهاكاثون الإمارات 2019، وتهدف الجائزة إلى تشجيع الجهات المستضيفة والمشاركين والجمهور على الترويج للهاكاثون وأهدافه، وتتألف الجائزة من فئتين، فئة الجهة المستضيفة، وفئة المشاركين والجمهور، وسيتم اختيار الفائزين بناء على نشاطهم وتفاعلهم في نشر أخبار الهاكاثون في مختلف الوسائل الإعلامية المتاحة، مثل مواقع الانترنت، صفحات التواصل الاجتماعي، والتعاميم والمنشورات في الأروقة والممرات والقاعات. وستشرف لجنة مختصة مؤلفة من إعلاميين على تحكيم المشاركات، واختيار أفضل التغطيات الإعلامية، وسيتم الإعلان عن أسماء الفائزين في الحفل الختامي بتاريخ 3 مارس 2019.

ومن المتوقع أن يساهم هاكاثون الإمارات 2019 في تطوير التطبيقات والحلول المتعلقة بالأغذية والموارد الطبيعية، ومساعدة الحكومة على تأمين الغذاء والحفاظ على استدامة الموارد، كما سيعمل المتنافسون على الوصول إلى تطبيقات ذكية تعمل على استخدام الذكاء الاصطناعي في حوادث الحريق لمعالجة الأسباب الأكثر شيوعاً لحوادث الحريق وتقليلها، وسيستفيد المشاركون من تحليل البيانات عن الأمراض وأسبابها وتحديد العوامل المشتركة فيما بينها، في وضع أفكار تساعد مقدمي الرعاية الصحية للتنبؤ بالاتجاهات المستقبلية في العلاج، كما يتضمن هاكاثون ابوظبي تحديات خاصة على مستوى إمارة ابوظبي مثل تحدي المبدعين من أجل العدالة، وتحدي تعزيز العلاقات الاجتماعية في المجتمع الاماراتي، وتحدي تعزيز نمط الحياة في دولة الامارات.

ودعت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات الجمهور للمشاركة في هاكاثون الإمارات (بيانات للسعادة وجودة الحياة)، الذي يقام خلال شهر الابتكار، فبراير 2019، في جميع إمارات الدولة السبع. وذلك من خلال التسجيل عبر الموقع الإلكتروني للهاكاثون https://hackathon.ae

وستستمر فعاليات هاكاثون أبوظبي إلى 5 فبراير الحالي، على أن يقام هاكاثون الشارقة من 10 إلى 12 فبراير، وعجمان من 11 إلى 13 فبراير، وأم القيوين من 12 إلى 14 فبراير. كما ينطلق هاكاثون الإمارات في رأس الخيمة والفجيرة من 19 وحتى 21 فبراير. والجديد هذا العام أن هاكاثون الإمارات 2019 سيقام في إمارة أم القيوين بشكل مستقل عن إمارة عجمان، وسيشهد الأسبوع الرابع هاكاثون دبي الذي ينطلق في 24 فبراير حتى 26 فبراير. بينما يقام الحفل الختامي لهاكاثون الإمارات في 3 مارس القادم، بالتزامن مع اليوم العالمي للبيانات المفتوحة، حيث يتم تكريم الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في كل إمارة.