الأخبار

وفد من الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات يزور الدنمارك للتعرف على ممارسات التحول الرقمي

زار وفد من الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات برئاسة سعادة حمد عبيد المنصوري مدير عام الهيئة مملكة الدنمارك، وذلك بهدف الاطلاع على الممارسات التي تتبعها المملكة في مجالات المدن الذكية والتحول الرقمي، حيث تضم مملكة الدنمارك أفضل المجتمعات الرقمية في العالم وفقًا لمؤشر الاتحاد الأوروبي للاقتصاد والمجتمع، ودراسة الحكومة الإلكترونية لعام 2018.

وعلى مدار يومين زار الوفد عدداً من الجهات ذات الصلة مثل وحدة التحول الرقمي الدنماركية، ووحدة نظم المعلومات التابعة للحكومة الدنماركية، وشركة eboks المعنية بالتواصل الرقمي، وشركة Bird&Bird للاستشارات القانونية.

وحول هذه الزيارة قال سعادة حمد عبيد المنصوري مدير عام الهيئة: "إن ما يشهده العالم من تقدم في مجالات التكنولوجيا والتحول الرقمي إنما هو محصلة الجهود المشتركة والتفاعل الحي بين مختلف شعوب العالم، ونحن في دولة الإمارات العربية المتحدة وبتوجيهات من قيادتنا الرشيدة نحرص على أن تكون مساهمين فاعلين في هذه النهضة من خلال تبادل المعارف والخبرات مع غيرنا من دول العالم، بما يحقق خير البشرية جمعاء، ويضمن تحقيق التنمية المستدامة لكافة شعوب العالم".

وأكد سعادة مدير عام الهيئة على أن زيارة مملكة الدنمارك تأتي نظراً لما حققته من قفزات نوعية في مجالات التحول الرقمي والمدن الذكية وأضاف بالقول: "تأتي هذه الزيارة بعيد مشاركة الدولة في مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات في جنيف، حيث كان لهذه المشاركة صداً طيب وأثر إيجابي في تحقيق أهداف المجلس، واليوم نزور مملكة الدنمارك للتعرف على أهم الممارسات المتبعة في مجالات التحول الرقمي وعصر الذكاء الاصطناعي، ونحن حريصون على تبادل الخبرات والمعلومات والمعارف، بما يخدم مصلحة البلدين ويعود بالخير على الإنسانية بشكل عام".

وخلال اليوم الأول من الزيارة تعرف وفد الدولة على برنامج F2 الذي طورته شركة cBrain بالتعاون مع الحكومة الدنماركية، وهو نموذج وبرنامج تطبيقي قياسي للإدارة الحكومية، كما زار الوفد وكالة الرقمنة في الدنمارك وهي وكالة تابعة لوزارة المالية، مسؤولة عن سياسات رقمنة الحكومة، وعن تنفيذ الطموحات الرقمية، واستمع الوفد إلى عرض عام حول الرقمنة في الدنمارك. والعلاقة بين القطاعين العام والخاص وكيفية اعتماد الرقمنة في القضايا التجارية في الدنمارك.

كما زار الوفد وكالة خدمات تكنولوجيا المعلومات الحكومية (AGIS)، وهي وكالة الخدمات الحكومية المسؤولة عن تشغيل ودعم خدمات تكنولوجيا المعلومات وضمان جودة عالية ومتسقة لخدمة تكنولوجيا المعلومات في جميع أنحاء الحكومة. وتعرف الوفد على آليات عمل الوكالة في تطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات بما يتماشى مع تقسيم العمل المناسب بينها وبين العملاء، وتوحيد النظم الإدارية العامة من خلال إنشاء أنظمة مشتركة.

أما اليوم الثاني فشهد زيارة الوفد لمقر شركة e-Boks والتي تقدم صندوق بريد إلكترونياً آمناً، يوفر للشركات والسلطات العامة والمواطنين العاديين منصة فعالة وآمنة وسهلة الاستخدام للاتصالات الرقمية. وتعرف الوفد على الآلية التي ترسل من خلالها أكثر من 30 ألف شركة عامة وخاصة أكثر من 485 مليون مستند عبر e-Boks .

كما زار وفد الهيئة شركة Bird & Bird  وهي شركة محاماة دولية تركز على مساعدة المؤسسات على البدء في التغيير عن طريق التكنولوجيا والعالم الرقمي. وتعمل هذه المنظمة في جميع أنحاء أوروبا والشرق الأوسط وآسيا وأمريكا الشمالية. واطلع الوفد خلال الزيارة على آليات تطبيق قانون حماية الخصوصية، والذي تم تطبيقه مؤخراً في الدول الأوربية.