الأخبار

الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات تشارك في منتدى الاتحاد الدولي للاتصالات في المجر

شهد تكريم مركز إبداع الحكومة الذكية

شاركت دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة بالهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في منتدى الاتحاد الدولي للاتصالات في العاصمة المجرية بودابيست، والذي يناقش مجموعة من الأفكار حول تسريع الابتكار في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، والمساهمة في تحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية من خلال عرض الحلول المبتكرة وتبادل المعارف والخبرات بين دول العالم.

وباعتبارها راعي رئيس للمنتدى رحبت دولة الإمارات بالمشاركين في هذا الحدث الكبير، وذلك من خلال كلمة لسعادة حمد عبيد المنصوري مدير عام الهيئة ألقاها بالنيابة عنه المهندس سيف بن غليطة مدير إدارة شؤون تنظيم تطوير التكنولوجيا في الهيئة ، وجاء في الكلمة: "في عالم اليوم، ثمة حاجة ملحة لأن تتلاقي العقول والأفكار، لعلها تنجح في تفكيك المشهد الضبابي للمستقبل الماثل أمامنا، واجتراح الحلول للتحديات التي تطرحها التطورات المتلاحقة. وإذا كنا نتحدث دائماً عن ضرورة الابتكار والتفكير خارج الأطر والأنماط المعتادة، فإن منتداكم الكريم هذا هو المكان الأنسب لطرح هذه الأفكار من أجل صناعة المستقبل الذي نرتضيه لأجيالنا من بعدنا".

كما تضمنت الكلمة رؤية إماراتية حول أهمية التحلي بالمرونة اللازمة لتوثيق التعاون بين القطاعين العام والخاص، وعلى أهمية ترسيخ ثقافة الابتكار، وجاء فيها: "من المهم أن تتضافر الجهود لجعل الابتكار ثقافة وأسلوب حياة. ومن أجل تحقيق ذلك يتعين على الجامعات أن تأخذ دور الصدارة لأنها مصنع الأجيال المستقبلية من القادة والمدراء وصناع القرار ورواد الأعمال. على المدارس والجامعات أن تنشر منظومة تعليمية تقوم على عدم الخوف من التغيير، لأن اللحظة الراهنة تحتاج جيلاً لا يخشى المخاطر، ولا يخاف من الفشل باعتبار أن الفشل هو المولّد الحقيقي للنجاح".

وتهدف مشاركة وفد الدولة الذي يترأسه سعادة حمد عبيد المنصوري مدير عام الهيئة إلى الاطلاع على أحدث المستجدات في عالم الاتصالات والالتقاء بكبار المسؤولين والمختصين والخبراء في قطاع الاتصالات من مختلف دول العالم.

وخلال المنتدى اجتمع وفد الدولة مع عدد من ممثلي الدول أعضاء الاتحاد الدولي للاتصالات لمناقشة أهم المستجدات المتعلقة بلجنة النطاق العريض والتحديات التي تواجهها عمليات تطبيق تقنيات الجيل الخامس.

وشهد المنتدى تكريم مركز إبداع الحكومة الذكية ضمن جوائز برنامج الابتكار للنظم الإيكولوجية، الذي يعمل على تبادل الأفكار حول كيفية قيام الاتحاد الدولي للاتصالات بمساعدة البلدان على استكشاف المشهد التكنولوجي المتغير من خلال الابتكار.

كما زار وفد الدولة المعرض المصاحب للمنتدى، وتعرفوا على أحدث المنتجات والتقنيات والتطبيقات المبتكرة، حيث يسلط هذا المعرض الضوء على فرص التعاون والاستثمار في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات، وهو يشكل نافذة يمكن من خلالها التعرف إلى أهم شركات التكنولوجيا في العالم وما تقدمه من خدمات ومشاريع في هذا القطاع، كما يعطي المعرض الفرصة للشركات الصغيرة والمتوسطة لعرض ما لديها من مشاريع، ولقاء ممثلي الشركات العالمية، ويقدم المعرض أحدث الأفكار وأفضل الممارسات وحالات الاستخدام الناجح للتكنولوجيا في موضوعات مهمة، مثل المدن الذكية، الأقمار الصناعية، الحكومة الإلكترونية.

يذكر أن الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات تحرص على المشاركة الدائمة في هذا المنتدى المهم كونه يشكل منصة عالمية لتسريع ابتكارات الاتصالات وتقنية المعلومات، ويعمل على تحقيق التنمية المستدامة بشكل أسرع من خلال معرضه للحلول الرقمية، ومنتدى تبادل المعرفة، ومركز التواصل بين الأمم والمنظمات والأفراد.

ويطرح منتدى الاتحاد الدولي للاتصالات أذكى الأفكار وروح المبادرة الخاصة بالشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، كما يجمع الحكومات والهيئات التنظيمية وقادة الصناعة والمستشارين والخبراء من الأسواق الناشئة والمتطورة حول العالم.