الأخبار

مستعرضة أهم مشاريعها خلال العام الماضي هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية تشارك في المعرض الافتراضي للقمة العالمية لمجتمع المعلومات

ماجد المسمار: المشاريع الإماراتية المرشحة لجوائز القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2021، تعكس صورة الإمارات كبلد يتطلع للمستقبل، ويستوحي خططه من قيم التسامح والتفاعل العالمي

تشارك هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية في المعرض الافتراضي للقمة العالمية لمجتمع المعلومات، الذي ينظمه الاتحاد الدولي للاتصالات، بصفتها الراعي البلاتيني للحدث، حيث تستعرض الهيئة عدداً من أهم مشاريعها ومبادراتها خلال العام الماضي والذي شهد إجراءات غير مسبوقة نتيجة الظرف الطارئ الذي اجتاح العالم.

 ويشكل هذا المعرض فرصة مثالية للأطراف المعنية من أجل التواصل والتعلم وإقامة الشراكات، إذ يوفر المعرض الافتراضي لهذا العام مساحة للشركاء والعارضين لعرض خدماتهم ومنتجاتهم ومشاريعهم وتوفير فرص للتواصل من خلال المنصة الافتراضية للقمة العالمية للمعرفة.

وفي كلمته التي ألقاها في حفل افتتاح المعرض الافتراضي، هنأ سعادة المهندس ماجد المسمار نائب مدير عام الهيئة لقطاع الاتصالات، الاتحاد الدولي على افتتاح هذا المعرض، الذي يشكل دليلاً واضحاً على تصميم الدول أعضاء الاتحاد على الحفاظ على استمرارية الحياة في ظل الظروف الصعبة التي لا يزال العالم يواجهها، وأضاف سعادته بالقول: "إن دولة الإمارات العربية المتحدة بلد يتطلع إلى المستقبل، خططها مستوحاة من قيم التسامح والتفاعل العالمي والإنسانية، ويتضح هذا في العديد من المشاريع الإماراتية المرشحة لجوائز القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2021، والتي ندعوكم للتعرف عليها، ونشكركم مقدمًا على تفاعلكم مع هذه المشاريع، ومن دواعي فخرنا أن نشارك معكم إنجازاتنا في مجال الاتصالات وتقنيات المعلومات، التي هدفنا من خلالها لجعل شعبنا أكثر سعادة وبلدنا أكثر ازدهاراً، لقد شهد العالم إطلاق مسبار الأمل الإماراتي، ووصوله إلى مداره حول المريخ، في مشروع هو الأول من نوعه في المنطقة العربية. إن مشروع مسبار الأمل، وبرنامج الإمارات للفضاء بشكل عام، أمثلة على المبادرات التي تعتمد بشكل أساسي على العلوم المتقدمة والتقنيات الرقمية، وتهدف إلى تعزيز دور العلم والمعرفة في تحقيق أهدافنا الوطنية".

وخلال المعرض تعرف الزوار على مشاريع هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية خلال العام الماضي، حيث استعرضت الهيئة مبادراتها في التصدي لفيروس كوفيد-19، ونجاح الدولة في أن تكون أول دولة عربية وخامس دول العالم تصل للمريخ، كما سلطت الهيئة الضوء على هاكاثون الإمارات وتسخيره للبيانات المفتوحة لخدمة وسعادة المجتمع، وتعرف زوار المعرض على البرامج التدريبية التي تقدمها أكاديمية الهيئة الافتراضية، بالإضافة إلى مشروع الهوية الرقمية، ومبادرة صنف للألعاب الإلكترونية، وأسلوب الحياة الرقمية الذي تنتهجه الدولة.

يذكر أن منتدى القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2021 يعد أكبر تجمع سنوي في العالم لمجتمع "تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل التنمية". وقد أثبت منتدى القمة العالمية لمجتمع المعلومات، الذي يشارك في تنظيمه الاتحاد الدولي للاتصالات واليونسكو وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، أنه آلية فعالة لتبادل المعرفة وأفضل الممارسات والاستمرار في تقديم المساعدة في تطوير الشراكات بين أصحاب المصلحة المتعددين والشراكات العامة والخاصة للنهوض بأهداف التنمية.