الاسئلة المتكررة‎

  • ما هي رؤية ورسالة صندوق الاتصالات ونظم المعلومات ؟

    يهدف صندوق الاتصالات ونظم المعلومات بالمقام الأول إلى الارتقاء بقطاع تكنولوجيا تبادل المعلومات والاتصالات في الدولة ليصبح الرائد على مستوى منطقة الشرق الأوسط، وذلك من خلال تمكين وتبني الابتكار المستدام في هذا المجال. نحن على ثقة بإمكانية تحقيق الريادة العالمية من خلال الاستثمار في المبادرات والأفكار المبتكرة التي تساهم في النمو الفكري للقطاع، مولدة بذلك نتائج ملموسة.

    يسعى الصندوق إلى توفير التمويل الذي يستهدف قطاع تخصصه بالذات، إضافة لتوفير الخدمات الاستشارية للشركات والأفراد بغرض تمكينهم من إثراء الرأسمال المعلوماتي والاتصالاتي الذي تتمتع به دولة الإمارات، سواء عن طريق أبحاثهم أو معارفهم العملية أو الجدوى التجارية لمشاريعهم ومبادراتهم.

    من يستطيع الاستفادة مما يقدمه صندوق الاتصالات ونظم المعلومات؟

    أبواب الاستفادة من الصندوق مفتوحة أمام جميع الأفراد والشركات الذين يرون أن نجاح مشاريعهم سوف ينعكس إيجابيا على قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الدولة بشكل مباشر .

    كيف سيتم تنظيم عملية التمويل؟

    يتميز الصندوق بالمرونة في طريقة التمويل، حيث يقدم حلولا مصممة لتلبية احتياجات كل مشروع على حدة . وحسب طبيعة كل مشروع، يتحدد ما إذا كان الدعم المالي المقدم سيأتي في شكل هبة، أو أسهم، أو قرض، أو مزيج من هذه الخيارات .

    كيف يمكنني الحصول على المزيد من التفاصيل؟

    تفضل بمراجعتنا عن طريق البريد، أو الهاتف، أو البريد الإلكتروني، علما بأن بيانات الاتصال في صفحة الاتصال بنا . يمكنك كذلك زيارة مكاتبنا لتقديم مقترحات مشروعك، وسوف يسعدنا أن نناقش أقكارك معك شخصيا .

    كم تستغرق عملية دراسة الطلب؟

    تعتمد السرعة في دراسة الطلبات على مدى استكمال متطلبات الطلب، وطبيعة التقييم المطلوب . تُستكمل دراسة الطلب في مدة أقصاها ١٢ أسبوعا، بينما يحصل أصحاب الطلبات على رد مبدئي خلال فترة أسبوعين من تقديم الطلب.