الحاضنات التكنولوجية وريادة الأعمال

إن أكثر الأفكار ابتكاراً وابداعاً تحتاج إلى الرعاية والدعم وصولاً إلى مرحلة التطبيق والانطلاق. يتيح الجمع بين الخبرات الصحيحة في العمل التجاري للشخص المبتكِر الفرصة للحفاظ على تركيزه على المنتجات والخدمات. ويعد تطوير النموذج الأولي هو الخطوة الأخيرة قبل مرحلة البدء حيث يستطيع المُبتكِر أن يحول أفكاره إلى منتج قابل للتسويق. لذا فإن الصندوق يقدم دعمه المالي لمرحلة حضانة المشروع. فتطوير أي منتج أو خدمة تحمل علامة صنع في الإمارات هو الشرط المؤهِل للحصول على التمويل.

ملاحظة: يرجى الأخذ بالعلم أن طلبات الحاضنات التكنولوجية مغلقة لهذا العام. تابعوا موقعنا الإلكتروني للاطلاع على آخر المستجدات.